تعريف بالمبادرة


أطلق صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز, أمير منطقة المدينة المنورة, رئيس مجلس هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة ، مساء الاثنين 20 صفر 1440هـ ، مبادرة "سبيل" للسقيا التي تهدف لنشر أسبلة المياه في مناطق الحركة في المدينة المنورة ، وذلك بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل, نائب أمير منطقة المدينة المنورة, نائب رئيس مجلس الهيئة، وعدد من أصحاب الفضيلة المشايخ وأصحاب المعالي ومدراء الجهات الحكومية بالمنطقة. وشهدت المبادرة خلال إطلاق سمو الرئيس تفاعل عدد من المسؤولين ورجال الأعمال حيث بدأت بالمساهمة في تجهيز 183 سبيل مساهمة منهم في هذه المبادرة ضمن خطة تستهدف تجهيز 1000 سبيل بتصاميم جمالية مميزة بالمنطقة المركزية وجادة قباء ومنطقة سيد الشهداء وعدد من مواقع التاريخ الإسلامي التي تشهد كثافة في حركة المشاة .

واعتمدت الهيئة في تنفيذ المبادرة تصميماً موحداً للأسبلة والتزمت بتطبيق أعلى معايير السلامة والأمان بحيث يتم تقديم المياه للمستفيدين بطريقة حديثة ومزودة بالمياه المُعقّمة .

وتأتي المبادرة في إطار الحرص على تقفي أثـر رسـول الله صـلى الله عـليه وسـلم، والعمل بسـنته فـي مـديـنته من خـلال سـقيا الـماء التي حث عـليها الـشارع الـحكيم الأجـر والـثواب الـعظيم ، تُعد مبادرة " سـبيل " من الـصور الـحضاريـة فـي تـاريـخ الـمديـنة المنورة التي كان لها دور في المجتمع الإسلامي ، وذلك ضمن خطة الهيئة في الحفاظ على هذا الإرث التاريخي والحضاري وامتداداً للأنشطة الاجتماعية التي تنفذها في المدينة المنورة لخدمة الأهالي وزوار المسجد النبوي الشريف.